الدوحة تستضيف دورة اعداد كبير مدربي الهوكي الارضي

شهدت العاصمة القطرية الدوحة فعاليات الدورة التدريبية الخاصة بإعداد كبيرى مدربي الهوكي الأرضي للأولمبياد الخاص والتي نظمها الأولمبياد الخاص القطري تحت إشراف الرئاسة الاقليمية

دورة تدريبية

From left to right: Dr. Emad Mohy El Deen, Dr. Hassan Al Ansary & Dr.Tarek El Gammal

قام الدكتور حسن الأنصاري الرئيس التنفيذى للأولمبياد الخاص القطري بافتتاح الدورة بمشاركة 17 مدرباً من 8 دول عربية هى الامارات ، مصر ، العراق ، الجزائر ، فلسطين ، عمان ، المغرب ، بالاضافة الى قطر والذين يمثلون الاتحاد القطري لرياضة ذوي الاحتياجات الخاصة والمراكز القطرية المعنية برياضات ذوي الاحتياجات الخاصة وحضر الافتتاح أمير الملا المدير التنفيذي للاولمبياد الخاص القطرى وسهيل شكو الخبير الفني. وقاما بالقاء المحضرات النظرية والعملية فى تلك الدورة د. عماد محي الدين مدير الرياضة والتدريبة بالاولمبياد الخاص الدولى ود. طارق الجمال الاستاذ بكلية التربية الرياضية جامعه المنوفية ، وعول الأولمبياد الخاص بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا كثيراً عليهما لزيادة خبرات المدربين في هذه اللعبة ، خاصة وان العام القادم سوف يشهد الالعاب العالمية الشتوية بكوريا الجنوبية

الحضور


وضمت قائمة المشاركين في هذه الدورة كل من علي صالح و فاطمة الشوك و خالد أبو رمانة من قطر .. ومن خارجها سلطان احمد باغشير ومحمد حشفة وعبدالقادر خوجه وعامر خلفان سيف الرحبي وصالح العلوي ومحمود عباس موسى العبيدي وماهر خليل الجري ومحمد ابراهيم عبدالعال واحمد الشربيني وعزيز عثمان اسماعيل وريهام محمد أحمد . وكانت فعاليات الدورة قد بدأت بكلمة الأولمبياد الخاص القطري والتي ألقاها الدكتور حسن الأنصاري وتلاها كلمة الأولمبياد الخاص الدولي والتي ألقاها الدكتور عماد محيي الدين ثم ألقى عماد محيي الدين محاضرة نظرية عبارة عن مقدمة عامة عن الأولمبياد الخاص ،وتواصلت المحاضرات النظرية والعملية على الفترتين الصباحية والمسائية . و أعرب الدكتور عماد محيي الدين عن سعادته الكبيرة بالتواجد وسط هذا التجمع الرياضي الكبير معرباً عن أمنياته بأن يحقق كافة الأهداف المرجوة منه . مؤكدا على أن هذه المجموعة المتميزة من المدربين لديهم خبرات كبيرة في رياضة الهوكي للأصحاء ولكنهم قد لا يجيدون التعامل مع ذوي الاحياجات الخاصة لذلك حرصنا على إقامة هذه الدورة حتى نساعدهم في تجهيز لاعبينا في كافة دول منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا قبل المشاركة في دورة الألعاب العالمية الشتوية التي ستقام في كوريا عام 2013 واختتم محيي الدين تصريحاته قائلاً : المتابعة مع هذه المجموعة من المدربين لن تقتصر على أيام هذه الدورة فقط ولكنهم سيقومون بتنظيم العديد من الفعاليات الرياضية في بلادهم ويوجهون إلينا الدعوات لحضور هذه المسابقات للتعرف على مدى الاستفادة التي حدثت والتطور الذي يحدث في هذه الرياضة.